28/3/2017م

 

 


مخيم اللاجئين الارتريين العفر بالخوخة ( اليمن) في خطر
 


الخوخه التي أؤؤت لاجئين عفر البحر الاحمر ..ومازال هؤلاء اللاجئين يعيشون في مخيمهم رغم الظروف الصعبه،، وخاصة هذه الأيام يعيشون في حالة من الهلع والرعب من الطائرات التي تحلق فوق اكواخهم الخشبية، فالمخيم يستغيث وينادي كل الجهات المختصة بلفط النظر لهم..وكما يتقدم التنظيم الديمقراطي لعفر البحر الاحمر بمناشدة جميع المنظمات الدولية ودول التحالف بقيادة السعوديه أن ينظروا لقضية اللاجئين الارترين بعين الاعتبار نظرا للظروف الصعبه التي يتعرض لها المخيم، وكما نتوجه الى السلطات المحلية وكل القيادات العسكرية والقيادات الميدانية في الطرفين تجنب المدنيين، وكما نتوجه الى المجتمع الدولي للتصدي لمسؤوليته الاخلاقية في حمايةو اللاجئين ومطالبة أطراف الصراع بتجنيب اللاجئين أي قصف جوي وتقديم الدعم الإنساني لهم.
المكتب الإعلامي